فنادق دبي تستقبل أكثر من 11 مليون نزيل في 2013

طباعة
استقبلت فنادق دبي خلال العام الماضي أكثر من 11 مليون نزيل بزيادة تقدر بأكثر من مليون نزيل عن العام 2012 وهو مؤشر إيجابي بأن دبي تتجه نحو تحقيق هدفها باستقطاب 20 مليون زائر بحلول 2020. وعلى هامش مشاركتها في الملتقى العالمي لقطاع السياحة المنعقد ضمن معرض بورصة السياحة الدولية ببرلين ITB، والمقرر عقده خلال الأسبوع الجاري، أصدرت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي إحصائية تفصيلية تظهر ارتفاع المؤشرات الرئيسية مثل عائدات الفنادق ونسبة إشغال الغرف. وحافظت السعودية على مكانتها كسوق المصدر الأول، وشهدت نمواً ملحوظاً، إذ ارتفع عدد الزوار بنسبة 19.9% ليصل إلى 1.35 مليون زائر. وواصلت الصين (المصنفة في المرتبة العاشرة) تحقيق زيادة ملحوظة في عدد الزوار ليرتفع بمعدل 11%، ويعود هذا الأمر جزئياً إلى النشاطات التسويقية التي تقوم بها دائرة السياحة والتسويق التجاري بدعم من شركائها في قطاع السياحة في دبي وافتتاح رابع مكتب لدائرة السياحة والتسويق التجاري في الصين في أواخر العام المنصرم، كما يمكن ربط هذه الزيادة بتوجه السياح الصينيين للسفر إلى مناطق سياحية خارج بلدهم. وفي سياق تعليقه على الموضوع صرح مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري هلال بن سعيد المري "يشكل النمو القوي في عدد نزلاء المنشآت الفندقية في العام 2013 خطوة إيجابية ضمن رحلتنا نحو 2020. وتأتي الزيادة بمعدل 10.6% في عدد النزلاء، بعد إعلان رؤية إدارتنا للعام 2020 في شهر مايو 2013، تأكيداً على سيرنا في الاتجاه الصحيح نحو تحقيق هدفنا في مضاعفة عدد السياح من 10 مليون في 2012 ليصل إلى 20 مليون في 2020، كما يرسخ مكانة دبي كوجهة سياحية عالمية". وأضاف: "يتطلب منا تحقيق هذا الهدف أن نبدأ بتحويل دبي إلى الوجهة الأولى للزوار القادمين للعمل أو الاستجمام على حد سواء، ويتم ذلك من خلال تطوير عروض وجهتنا وجذب تشكيلة أوسع من الزوار من أسواق جديدة مع زيادة عدد الزوار من الأسواق التقليدية القوية. لقد نجحنا بعد 10 أشهر فقط من إعلان "رؤية دبي السياحية" من تحقيق تقدم ثابت مترافق مع تنويع أكبر في أماكن الإقامة، كما تمكنَا من توفير عروض متميزة لجذب السياح وعقد المزيد من الفعاليات وطرح عدد من المبادرات الجديدة والتي تساهم جميعها في جذب المزيد من الزوار".