مصر بصدد استحداث أنواع جديدة من السندات

طباعة
المرتبة الثامنة والعشرين من حيث حجم الإصدارات المحلية لسندات الشركات تحتلها مصر بمعدل نمو سنوي اثني عشر بالمائة وفقا لمنظمة الأيوسكو .. مرتبة جاءت في وقت أسست فيه شركات جديدة برأسمال مدفوع بلغ خمسة وعشرين مليار جنيه خلال السبعة أشهر الأولى من العام الجاري مقارنة بـ أحد عشر مليار جنيه عن نفس الفترة من العام الماضي رغم التذبذب الذي تشهده البورصة .. ما يبعث رسالة مفادها أن تحافظ التشريعات على جذب المستثمرين وهو ما دفع هيئة سوق المال المصرية لإجراء تعديلات على لائحة السوق بهدف زيادة نشاط سوق السندات وسندات التوريق في مصر باعتبارها  قناة تمويل إضافية لتلك الشركات. المتحدث: رئيس هيئة الرقابة المالية - شريف سامي. ومع التوسع في طرح مصر لمشروعات التنمية تزداد الحاجة وبشدة إلى توفير آليات لتمويلها .. ما يتطلب تنمية سوق سندات الشركات .. إلا أن نمو هذا السوق في مصر يواجه عدة تحديات .. أهمها ارتباطه الوثيق بحجم الناتج القومي الإجمالي وقيمة إصدارات السندات الحكومية وعدد الشركات المقيدة بالبورصة المتحدث: نائب رئيس مجلس إدارة شركة سيتي تريد القابضة - رانيا يعقوب. يذكر أن الهيئة العامة للرقابة المالية احالت عدد من التعديلات باللائحة التنفيذية لقانون سوق المال إلى وزير الاستثمار لتشجيع إصدار السندات.. وشملت استحداث ما يعرف بالسندات المغطاة واستحداث سندات يمكن أن تكون غير حاصلة على تصنيف ائتماني على أن تكون متاحة فقط للمؤسسات المالية وصناديق الاستثمار وليس الجمهور.