السعودية تحوّل صندوق التنمية العقاري الى مؤسسة تمويل

طباعة

نقلت صحيفة الرياض السعودية عن وزير الإسكان ماجد الحقيل قوله إن مجلس الوزراء وافق على تحويل صندوق التنمية العقاري إلى مؤسسة تمويل في أحدث خطوة لمعالجة مشكلة الإسكان بأكبر اقتصاد عربي. وعلى مدى السنوات الماضية كثفت المملكة جهودها لمواجهة نقص المساكن. وفي مارس آذار تعهد الملك سلمان بوضع الحلول العملية العاجلة التي تكفل توفير السكن الملائم للمواطن. ونقلت الصحيفة عن الوزير قوله إن مجلس الوزراء وافق على تحويل صندوق التنمية العقارية "ليصبح مؤسسة تمويلية قادرة على تقديم الأدوات المالية وتقديم الحلول الفاعلة والبرامج المبتكرة في التمويل العقاري والتوسع في الشراكة مع القطاع الخاص." ويوفر صندوق التنمية العقاري قروضا بلا فوائد للمواطنين السعوديين الراغبين في بناء مساكنهم الخاصة ومن شأن القرار الجديد أن يعزز كفاءة الصندوق في الوصول لشرائح مختلفة من المواطنين وأن يقلل من فترات الحصول على القرض. وتعاني السوق العقارية السعودية من عدد من المشاكل أبرزها ارتفاع أسعار الإيجارات والمضاربة على الأراضي غير المطورة وطول فترة الحصول على التراخيص إلى جانب عدم توافر القدرة المادية بين معظم الشرائح التي يتركز فيها الطلب. وبحسب تقديرات شركة الاستشارات سي.بي ريتشارد إيليس يعيش نحو 60% من المواطنين السعوديين الذين يقارب عددهم 20 مليونا في شقق مستأجرة.