النحاس يغلق مستقرا بفعل توقعات لنقص في الامدادات

طباعة

سجلت اسعار النحاس أعلى مستوياتها في اسبوعين اثناء التعاملات الاربعاء لكنها أنهت الجلسة مستقرة مع مشاهدة المستثمرين اسعار النفط تتخلى عن مكاسبها وتقييمهم توقعات لطلب ضعيف أمام تكهنات لمجموعة صناعية بنقص في امدادات المعدن العام القادم. وارتدت اسعار النفط عن اتجاه صعودي استمر ثلاث جلسات وهو ما جعل صناديق سلة السلع الاولية التي تشمل النحاس أكثر جاذبية. وخفض صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء توقعاته للنمو العالمي للمرة الثانية هذا العام بينما اظهرت بيانات ان الناتج الصناعي في المانيا هبط في أغسطس اب بأسرع وتيرة في عام. واشار محللون الى ان التوقعات مازالت نزولية والصين هي العامل الاخطر في جانب الطلب. وتستهلك الصين حوالي نصف نحاس العالم. وأغلقت عقود النحاس القياسية لأجل ثلاثة اشهر في بورصة لندن للمعادن مستقرة عند 5186 دولارا للطن بعد ان كانت قفزت في وقت سابق من الجلسة الى 5270 دولارا وهو أعلى مستوى لها منذ 21 سبتمبر ايلول. وتشهد الاسعار استقرار منذ ان لامست أدنى مستوياتها في ست سنوات دون 5000 دولار في اغسطس اب.