تونس تعلن أولى خطواتها لخفض دعم الوقود

طباعة
أعلن وزير المالية التونسي سليم شاكر أن تونس بحاجة إلى تمويل خارجي حجمه 3 مليارات دينار في 2016. وتوقع أن تطلق في العام القادم إصدار صكوك طال انتظاره بمليار دينار تونسي. وفي سياق آخر أكد الوزير التونسي أن بلاده ستبدأ العام القادم نظاماً جديداً لتعديل أسعار البنزين بشكل تلقائي كخطوة أولى لخفض دعم الوقود. وهنا تجدر الإشارة إلى أن البلاد تتعرض إلى ضغوط من المقرضين الدوليين لخفض الإنفاق العام الضخم والدعم من أجل تقليص العجز، لكن على تونس أن توازن بين ذلك وبين مخاوف التونسيين بشأن ارتفاع تكاليف المعيشة والوظائف. إلى ذلك، توقع الوزير شاكر نمو الاقتصاد 2.5 % في العام القادم مقابل 0.5% متوقعة في 2015 عندما أضر هجومان مسلحان بالقطاع السياحي، كما ورجح تقلصاً في العجز إلى 3.9% العام القادم مقارنة مع تقديرات لعجز نسبته 4.4% من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام.
//