OMV تجنب مليار يورو مخصصات لأنّ أسعار النفط أكثر قتامة من توقعاها السابقة

طباعة
أعلنت شركة OMV النمساوية إنها ستجنب مخصصات بقيمة نحو مليار يورو لانخفاض قيمة حقولها ومعداتها النفطية جراء هبوط أسعار النفط مشيرة إلى أن آفاق أسعار النفط أكثر قتامة بكثير مما كانت تتوقعه من قبل. وذكرت أكبر شركة صناعية في النمسا أن هبوط أسعار  النفط "شكل عبئا كبيرا" على أدائها في الربع الثالث وهو ما يعكس الاتجاهات التي يشهدها القطاع بسبب نزول الأسعار مضيفة أنها خفضت تقديراتها للسنوات المقبلة بما يصل إلى 25 دولارا للبرميل. وانخفض سهم الشركة 3.8% في التعاملات المبكرة بعدما صعد يوم الجمعة إلى أعلى مستوياته في نحو أربعة أشهر لكنه قلص خسائره منخفضا 1.95% إلى 25 يورو صباح اليوم. وقالت الشركة "هذه التقديرات المعدلة تطلبت تجنيب مخصصات لانخفاض قيم الأصول في أنشطة المنبع تغطي أصول الإنتاج والتطوير وأصول التنقيب ويظهر أثرها خلال الربع (الثالث)." ومن المتوقع أن تعلن OMV عن نتائج الربع الثالث في الخامس من نوفمبر تشرين الثاني. وأشارت المجموعة إلى أنها تتوقع في تقديراتها الجديدة وصول سعر خام القياس العالمي مزيج برنت إلى 55 دولارا للبرميل في 2016. وكانت توقعاتها السابقة لسعر برنت تشير إلى 75 دولارا للبرميل وفقا لتقريرها السنوي لعام 2014. وقلصت الشركة توقعاتها لعام 2017 إلى 70 دولارا للبرميل من 90 دولارا وخفضت تقديراتها لعام 2018 إلى 80 دولارا للبرميل من 105دولارات.واعتبارا من 2019 تتوقع الشركة أن يصل سعر البرميل إلى 85 دولارا. وذكرت OMV أن إنتاجها تراجع إلى 292 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميا من 307 آلاف برميل يوميا في الربع السابق و311 ألفافي نفس الربع من العام الماضي.