اليورو يتراجع قبيل اجتماع المركزي الأوروبي هذا الأسبوع

طباعة

تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته في عشرة أيام مقابل الدولار الاثنين مع تركيز المستثمرين على اجتماع البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق من الأسبوع حيث قد يمهد لمزيد من التحفيز من أجل رفع التضخم في منطقة العملة الموحدة. ورغم أن معظم المستثمرين يعتقدون أن المركزي الأوروبي سينتظر حتى اجتماع ديسمبر كانون الأول للإعلان عن أي خطوة جديدة فإنهم لا يستبعدون إمكانية الإعلان عن إجراءات تيسير نقدي جديدة يوم الخميس ويراهنون على أن ماريو دراغي رئيس البنك سيحاول على الأقل دفع العملة للانخفاض عن طريق التصريحات. وتراجع اليورو 0.2% في أواخر المعاملات إلى 1.1322 دولار بعد أن سجل أدنى مستوى في عشرة أيام عند 1.1307 دولار. ونزلت العملة 0.7% أمام الجنيه الاسترليني إلى 73.22 بنس بعد هبوطها إلى أقل سعر في أربعة أسابيع 73.04 بنس. وارتفع مؤشر الدولار 0.3% إلى 94.952.