النفط يرتفع مدعوما بصعود البنزين والاسهم الامريكية

طباعة

ارتفعت اسعار النفط للعقود الاجلة الخميس مدعومة بصعود البنزين ومؤشرات فنية ايجابية لكن القلق من ارتفاع مخزونات الخام الامريكية قيد المكاسب. وحصل النفط على دعم ايضا من قفزة للاسهم في بورصة وول ستريت على الرغم من الضغوط التي تعرض لها من صعود مؤشر الدولار الى أعلى مستوى في ثلاثة اسابيع. وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 23 سنتا أو 0.5% لتسجل عند التسوية 48.08 دولار للبرميل. وفي وقت سابق من الجلسة بلغت مكاسب برنت حوالي 2%. وأغلقت عقود الخام الامريكي مرتفعة 18 سنتا أو 0.4% لتبلغ عند التسوية 45.38 دولار للبرميل. وسجلت اسعار الخام أكبر مكاسبها اثناء الجلسة في التعاملات المبكرة مع صعود البنزين بما يصل الى 3% مع اعادة تقييم المتعاملين بيانات اصدرتها الحكومة الامريكية يوم الاربعاء تظهر هبوطا قدره 1.5 مليون برميل في مخزونات وقود السيارات الاسبوع الماضي. وكان محللون استطلعت رويترز اراءهم قد توقعوا انخفاضا قدره 858 ألف برميل في مخزونات البنزين. وقال المحلل في دار السمسرة باور هاوس المتخصصة في السلع الاولية في واشنطن ديف تومسون: "مخزونات الخام المرتفعة هي العامل الاكثر تأثيرا في السوق في الوقت الحالي." وقال متعاملون انه فضلا عن المخزونات المرتفعة فان عدم قدرة منظمة اوبك على اقناع منتجي النفط بالموافقة على اتخاذ اجراءات لدعم الاسعار يؤثر ايضا على السوق. وانتهى اجتماع لخبراء نفطيين من دول اوبك والدول المنتجة خارج المنظمة يوم الاربعاء بدون أي اجراءات ملموسة لدعم الاسعار على الرغم من مناقشة الخطر الذي تشكله اسعار الخام المنخفضة على الاستثمار في الامدادات الجديدة. وقال أحد المتعاملين "لا توجد علامات على أي نوع من تخفيضات الانتاج والتي سيتعين ان تبدأ من داخل اوبك."