الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة: أصدرنا أدوات دين رأسمالية بقيمة 2 مليار ريال قطري

طباعة
قال الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة الدكتور راهافان سيتارامان لـ CNBC عربية بأن نسبة احتياطي المخاطر في البنك تساوي 2.5% من محفظته الائتمانية، وبأنه يجد هذه النسبة مقبولة حتى الآن. وأضاف سيتارامان لبرنامج "كلام مسؤول" أن أرباح المصرف قد ارتفعت 1% خلال الأشهر التسعة الأولى من هذه العام، وأكد أن بنك الدوحة قد أصدر أدوات دين رأسمالية بقيمة ملياري ريال قطري مؤخراً لتحسين الشق الأول من رأس مال المصرف ودعم نمو المصرف وتوسعه. وأوضح الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة بأن القروض المتعثرة في المصرف تبلغ 1.6 مليار ريال قطري وبأن مخصصات البنك لتغطيتها  بلغت 1.88 مليار ريال قطري أي ما نسبته 120%. وحول القروض الاستهلاكية التي تشمل قروض السيارات والسكن والبطاقات الائتمانية قال سيتارامان بأنها تمثل 18% من إجمالي أصول المحفظة الائتمانية، وأعلن أن البنك تمكن من الحصول على حصة سوقية كبيرة في القروض الاستهلاكية على الرغم من المنافسة الكبيرة في قطر مع وجود 17 بنكاً تمتلك أكثر من 300 فرع في الدولة. وأشار إلى أن المصرف يمتلك فروعاً ومكاتب في 15 دولة خارج قطر وبأن فروعه الثلاثة في الهند تهدف إلى الاستفادة من الحركة التجارية الكبيرة بين الهند والخليج والتي تفوق 140 مليار دولار وبأن البنك لا ينوي المنافسة مع المصارف الهندية. وشدد سيتارامان على أن بنك الدوحة ممتثل تماماً لقواعد "بازل 3" ولمعايير البنك المركزي القطري.