نتائج ضعيفة للبنوك تعرقل صعود الاسهم الاوروبية

طباعة

تعافت الاسهم الاوروبية بعد بداية ضعيفة اليوم الثلاثاء مدعومة بمكاسب لبورصة وول ستريت الامريكية رغم ان ارباحا ضعيفة اعلنها بنكا ستاندرد تشارترد ويو.بي.إس ثبطت معنويات القطاع المصرفي. وهبط سهم ستاندرد تشارترد 6.7% بعد ان قال انه سيجمع 5.1 مليار دولار في رأسمال جديد من خلال إصدار حقوق وسيستغني عن 15 ألف وظيفة بحلول 2018 مع محاولة رئيسه التنفيذي الجديد بيل وينترز استعادة الربحية التي تضررت من تباطؤ في الاسواق الناشئة. وانخفض سهم يو.بي.إس 4.3% بعد ان سجل اكبر بنك سويسري زيادة فاقت التوقعات في ارباحه الصافية في الربع الثالث لكنه خفض اهدافه للعام بكامله. وتراجع سهم انتيسا سانباولو اكبر بنك لعمليات التجزئة المصرفية في ايطاليا 1.1% بعد ان سجل انخفاضا في صافي دخل الفائدة في الربع الثالث وتراجعا في الارباح. وأغلق مؤشر ستوكس يوروب 600 لاسهم القطاع المصرفي منخفضا 0.5% ليأتي بين اكبر القطاعات الخاسرة. لكن مكاسب جيدة لقطاعي الطاقة وشركات التجزئة دفعت مؤشر يوروفرست 300 لاسهم الشركات الاوروبية الكبرى ليغلق مرتفعا 0.39% الى 1494.21 نقطة. وصعد مؤشر يورو ستوكس 50 لاسهم الشركات الكبرى في منطقة اليورو 0.24%. ومن بين الاسهم الخاسرة ايضا انخفض سهم شركة فولكسفاجن الالمانية لصناعة السيارات 1.5% بعد ان اتسع نطاق فضيحة الانبعاثات لتشمل طرزها الفاخرة بورشه وأودي. وفي انحاء اوروبا صعد مؤشرا فايننشال تايمز البريطاني وكاك الفرنسي 0.34% و0.41% على الترتيب في حين اغلق مؤشر داكس الالماني مستقرا.