ارتفاع طفيف للبورصة المصرية عند الاغلاق بعد خسائر بنحو 10% منذ بداية الأسبوع

طباعة
بعد 4 جلسات متالية من الخسائر، ارتدت مؤشرات البورصة المصرية، واغلق المؤشر الرئيسي مرتفعا بعد أربع جلسات من النزول خسر فيها نحو 10%. وصعد المؤشر 0.07 بالمئة إلى 6806.7 نقطة. من جانبه، قال مدير عام شركة سولدير للسمسمرة في الاوراق المالية محمد رضا أن قيام المركزي برفع قيمة الجنيه يندرج تحت بند "الحرب النفسية" حيث ان هناك تدني كبير بالاحتياطي النقدي في البلاد، مشيرا إلى أن من سيكون نفسه اطول سيفور بهذه الحرب النفسية. وقاد الارتفاعات سهما ايديتا ومدينة نصر للإسكان بمكاسب 5.2 بالمئة و1.8 بالمئة على الترتيب. كما ارتفعت اسهم أوراسكوم للاتصالات وبالم هيلز وسوديك والمنتجعات السياحية وكريدي اجريكول بنسب تراوحت بين 0.6 و2.7%. وانخفضت أسهم طلعت مصطفى 2.7% وجهينة 4.5% والتجاري الدولي 0.4 %والسويدي 3.8% وهيرميس 1.8%.