شح السيولة يدفع بنوك الخليج إلى سوق القروض

طباعة

يعكف عدد من البنوك الخليجية على جمع قروض في مواجهة أزمة شح السيولة الناجمة عن تراجع أسعار النفط. ومن بين عمليات الاقتراض الجاري إعدادها بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر مصرفية التالي: 1- يسعى بنك أبوظبي الوطني للحصول على قرض لأجل عام واحد وقد فاتح نحو عشرة بنوك بخصوصه. ويريد أكبر بنك في الإمارات العربية المتحدة دفع 35 نقطة أساس فوق نسبة الفائدة المعروضة بين بنوك لندن (ليبور). 2- يسعى البنك التجاري القطري لاقتراض 800 مليون دولار لأجل ثلاث سنوات لإعادة تمويل دين قائم. وستبلغ فائدة القرض شاملة رسوم الترتيب 110 نقاط أساس فوق ليبور. 3- يريد بنك الدوحة اقتراض 500 مليون دولار لأجل عامين بفائدة 95 نقطة أساس فوق ليبور شاملة الرسوم. 4- يتطلع مصرف الهلال ومقره أبوظبي للحصول على قرض لأجل عامين بعائد 150 نقطة أساس فوق ليبور شاملا الرسوم. 5- يريد بنك نور الذي مقره دبي ترتيب قرض لأجل ثلاث سنوات بعائد 115 نقطة أساس شاملا الرسوم.