كيف تفاعلت البورصة المصرية مع السياسات الجديدة للبنك المركزي؟

طباعة
انهى مؤشر مصر 30 جلسة الاحد مرتفعا 49 نقطة اي بنسبة 0.78% الى مستويات الـ 6477 نقطة. ولعل من اهم الاحداث التي اثرت على اداء البورصة في جلسة اليوم الاحد هي حالة الترقب التي تسود الاقتصاد المصري بأنتظار سياسات محافظ البنك المركزي الجديد طارق عامر والذي استلم مهام منصبه في وقت تتعرض فيه العملة المحلية المصرية إلى ضغوط كبيرة نتيجة لتراجع موارد مصر من النقد الأجنبي. من جهته قال مدير قسم البحوث بشركة أصول لتداول الأوراق المالية إيهاب سعيد ان من اهم الاجراءات التي اتخذها محافظ البنك المركزي الجديد هي رفه قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار بالاضافة الى رفع معدل الفائدة وفي طريقه الى الغاء الاجراءات الاحترازية التي قام بها محافظ المركزي الاسبق.