أوبك: قطاع البترول يشكل 76.6% من صادرات السعودية

طباعة
في إجابة عن تساؤلات مستمرة أكدت منظمة الدول المصدرة للبترول أوبك على متانة الاقتصاد السعودي، ففي تقرير حديث لها شددت المنظمةعلى أن اقتصاد المملكة حقق وما زال يحقق معدلات نمو سريعة خلال السنوات الماضية، مشيرة إلى أن اقتصاد البلاد يسير بكامل قوته ومستمر في برامجه الطموحة لزيادة معدلات النمو. رغم انخفاض أسعار النفط منذ منتصف العام الماضي. ونقل تقرير أوبك عن إبراهيم العساف وزير المالية السعودي تأكيده قوة ومرونة السياسات المالية لبلاده وهو ما يساعدها على مواجهة انخفاض أسعار النفط، وما يؤكد على ذلك نجاح المملكة في تحقيق صافي أصول أجنبية بنحو 734 مليار دولار عندما كانت أسعار النفط مرتفعة في السنوات القليلة الماضية. وبحسب تقرير أوبك يشكل قطاع البترول حاليا نحو 76.6 في المائة من إجمالي صادرات المملكة، متوقعا استمرار بقاء النفط كمحور أساسي للدخل القومي للبلاد مع وجود احتياطات مؤكدة من النفط الخام تبلغ 266.6 مليار برميل وفق إحصائيات 2014 ولتحتل السعودية بذلك المرتبة الثانية عالميا في الاحتياطيات المؤكدة لتلي فنزويلا الأولى على مستوى العالم. ورغم قوة اقتصاد المملكة حاليا إلا أن ثيرا من الخبراء يؤكد حاجة الاقتصاد إلى تنويع مصادره لاسيما مع تذبذبات أسعار النفط التي تشهدها الأسواق.