دبي ترصد مليارات الدولارات للطاقة النظيفة

طباعة
أعلنت حكومة دبي أنها خصصت مليارات الدولارات للإنفاق على توليد الطاقة النظيفة وأنها تهدف إلى تركيب ألواح الطاقة الشمسية على أسطح كل الأبنية بحلول عام 2030. وأكد حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في بيان أن حكومة دبي ستشجع أصحاب المباني على وضع الألواح الشمسية فوق أسطحها وربطها بالشبكة الرئيسية لهيئة كهرباء ومياه دبي، وأضاف أن الإمارة تنوي أيضاً اقامة منطقة تجارية معفاة من الضرائب لجذب شركات الطاقة النظيفة من جميع انحاء العالم. وأضاف الشيخ محمد بن راشد أن دبي تهدف إلى توفير 7% من طاقتها من مصادر نظيفة نسبياً بحلول عام 2020 وأن يرتفع ذلك إلى 25% بحلول عام 2030 و75% بحلول عام 2050. وستشمل مصادر الطاقة الغاز الطبيعي والفحم النظيف والطاقة النووية. وتنوي الإمارات العربية المتحدة تشغيل أول محطة نووية في عام 2017. هذا وتعتزم السلطة إقامة صندوق بقيمة 100 مليار درهم، أي ما يعادل 27 مليار دولار، لتوفير قروض ميسرة للمستثمرين في قطاع الطاقة النظيفة، وتخطط دبي لاستثمارات بمبلغ 500 مليون درهم في ابحاث في مجالات مثل دمج شبكات الطاقة الذكية وكفاءة الطاقة. كما وتحتضن إمارة دبي الآن مشروعاً لإنشاء مجمع للطاقة الشمسية لتوليد طاقة بسعة 800 ميجاوات في ابريل نيسان 2017 و5000 ميجاوات بحلول عام2030 أو ما يعادل ربع انتاج الامارات من الطاقة في ذلك العام، ويقدر اجمالي الاستثمار في المشروع بنحو 50 مليار درهم. يشارإلى أن دبي التي يبلغ تعداد سكانها 2.4 مليون نسمة والواقعة في واحدة من أكثر المناطق الحارة في العالم تستخدم كميات كبيرة من الطاقة لتكييف ناطحات السحاب لديها وتوفير إمدادات المياه من خلال تحلية مياه البحر. وتعد دبي أيضاً مركزاً للتجارة والتكنولوجيا للدول المنتجة للنفط في منطقة الخليج العربية لذا فإنه قد يكون لخططها تأثير على السياسة المتعلقة بالطاقة خارج حدودها.