المركزي الأوروبي يخفض الفائدة على الودائع ويمدد برنامج التحفيز

طباعة
خفض البنك المركزي الأوروبي معدل الفائدة على الودائع اليوم الخميس في أحدث تحرك له لإنعاش الإقراض ورفع التضخم في منطقة اليورو. وكشف رئيس المركزي الاوروبي ماريو دراغي في مؤتمر صحفي عن تمديد برنامج التحفيز الكمي حتى نهاية مارس 2017. وفي خطوة كانت متوقعة على نطاق واسع خفض البنك المركزي الفائدة على الودائع إلى -0.30% من -0.20% بهدف تحفيز الإقراض من خلال زيادة التكلفة على البنوك التي تودع فائض سيولتها المالية لديه. ولم يتغير سعر إعادة التمويل الرئيسي للبنك المركزي الأوروبي والذي تتحدد على أساسه تكلفة اقتراض البنوك في مزاده الأسبوعي وبقى عند 0.05 كما ظل أيضا سعر الفائدة على القروض الطارئة لليلة واحد بدون تغيير عند 0.30 في المئة. وتترقب الأسواق الآن المؤتمر الصحفي لرئيس البنك المركزي الأوروبي لترى ما إذا كان المركزي سيدخل أي تعديلات على برنامجه الشهري لشراء أصول بقيمة 60 مليار يورو أم لا. وارتفع اليورو بنحو سنت إلى 1.0694 دولار بعد قرار المركزي الأوروبي. وصعدت الأسهم الأوروبية لوقت قصير مع إعلان البنك لكنها لم تلبث أن بددت مكاسبها في منتصف الجلسة، حيث تراجع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.1%. وزاد مؤشر يورو ستوكس 50 للأسهم القيادية في منطقة اليورو 0.2% مدعوما بصعود أسهم شركات المرافق العامة وصناعة السيارات والبنوك.