مصر تدرس فرض ضريبة استثنائية على ذوي الدخل المرتفع

طباعة
توقع وزير المالية المصري هاني قدري أن تتراوح معدلات نمو الاقتصاد خلال العام المالي الحالي بين 2 إلى 2.5 في المائة بدلا من التوقعات السابقة بنمو الاقتصاد بنسبة 3.5 في المائة، كما توقع أيضا أن ترتفع معدلات عجز الموازنة إلى اثني عشر في المائة بدلا من عشرة في المائة. وأضاف قدري في لقاء مع CNBC عربية بأن الحكومة تدرس مقترحا لفرض ضريبة بنسبة خمسة في المائة على أصحاب الدخول المرتفعة ولمدة تصل إلى عامين. وفي وقت سابق، صرح قدري أن إن عجز الموازنة في السنة المالية الحالية 2013-2014 سيتراوح بين 11 و12 في المئة ويميل أكثر إلى 12 في المئة. وذكر ان عجز الموازنة الذي أعلن في السابق كان يأخذ في اعتباره معدلات نمو أعلى من المحقق فعليا. وقال "سنعمل على توزيع العبء الضريبي على أكبر عدد ممكن من الناس عدا الفقراء والأولى بالرعاية... وسنعمل على التدرج الضريبي التصاعدي بزيادة الضريبة كلما زاد الدخل." واضاف "نريد أن نخرج الاقتصاد المصري من أزمته، سنبني الاقتصاد المصري باجراءات صعبة وجادة وباجراءات يتحملها كل الناس."