اكثر من 60 مليون لاجئ حول العالم في 2015

طباعة
ذكرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن عدد اللاجئين والنازحين في العالم ربما يصل إلى مستوى قياسي جديد ليتخطى 60 مليونا هذا العام. ويعني هذا أن واحدا من كل 122 إنسانا هو شخص قد أجبر على ترك موطنه. وقال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين المنتهية ولايته انطونيو جوتيريس إن "التهجير القسري يؤثر تأثيرا عميقا على عصرنا". وذكرت المفوضية في إحصاءاتها السنوية الأولية والتي تستند إلى بيانات من النصف الأول للعام إن خمسة ملايين شخص على الأقل حول العالم فروا عبر الحدود أو أصبحوا نازحين داخل بلدانهم خلال الفترة من كانون الثاني الماضي حتى يونيو الماضي. وما زالت سورية أكبر مصدر للاجئين الجدد هذا العام وأسهم الصراع بها في الوصول إلى هذا الرقم القياسي السنوي الجديد للاجئين والنازحين. وبحسب المفوضية تعد تركيا جارة سورية أكبر مستضيف للاجئين في العالم، حيث تستضيف حاليا 3.2 مليون سوري.