النفط يتراجع في آسيا مع ارتفاع الدولار

طباعة
واصلت أسعار النفط تراجعها في آسيا متأثرة بتحسن سعر الدولار والفائض في العرض. وخسر سعر برميل النفط الخفيف تسليم كانون الثاني يناير 18 سنتاً ليصل إلى 3477 دولاراً في المبادلات الالكترونية في آسيا يوم الجمعة. كما وتراجع سعر برميل البرنت نفط بحر الشمال، الخام المرجعي الاوروبي تسليم شباط فبراير بمقدار تسعة سنتات الى 36.97 دولارا. وكانت اسعار النفط قد سجلت انخفاضاً في نيويورك الخميس إلى أدنى مستوى لها منذ شباط /فبراير 2009، متأثرة بزيادة المخزونات الاميركية من الذهب الاسود وتحسن سعر الدولار. وسجلت أسعار النفط انخفاضاً كبيراً منذ حزيران يونيو 2014 -عندما كانت تبلغ اكثر من مئة دولار للبرميل- بسبب تباطؤ الاقتصاد والطلب العالميين. وتعزز هذا الانخفاض في الاسبوعين الماضيين بعد رفض منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" في الرابع من كانون الاول ديسمبر خفض إنتاجها. وقد أثر رفع معدلات فائدة الاحتياطي الفدرالي الاميركي الذي أعلن الاربعاء الى تحسن سعر الدولار بشكل تلقائي. ويؤثر ارتفاع سعر الدولار على أسعار النفط المسعرة بالعملة الاميركية بجعل الذهب الاسود أغلى ثمناً على المستثمرين المتعاملين بعملات أخرى مما يضعف الطلب.