السعودية تتوقع عجزا قدره 87 مليار دولار في موازنة 2016

طباعة
توقعت المملكة العربية السعودية تسجيل عجز قدره 87 مليار دولار في موازنة 2016، محافظة في الوقت نفسه على مستوى مرتفع من الانفاق على رغم انخفاض اسعار النفط، بحسب ما اعلنت وزارة المالية الاثنين. واوضحت الوزارة ان الانفاق في موازنة 2016 يبلغ 840 مليار ريال سعودي اي ما يعادل 224 مليار دولار، مقابل ايرادات تبلغ 513 مليار ريال (137 مليار دولار)، هي الادنى مستوى منذ العام 2009. وقد قررت الحكومة السعودية زيادة الضرائب على المشروبات الخفيفة والتبغ. واضافت "سنستكمل خطوات تطبيق ضريبة القيمة المضافة بالتنسيق مع باقي دول مجلس التعاون الخليجي". وتوقعت الحكومة تأثيرا سلبيا محدودا لإصلاح الدعم على أصحاب الدخول المتوسطة والمنخفضة. مشيرة الى اعتزامها مراجعة وتقييم الدعم الحكومي، ويشمل ذلك منظومة دعم المنتجات البترولية والمياه والكهرباء واعادة تسعيرها بشكل يراعى فيه التدرج في التنفيذ خلال الخمسة اعوام القادمة، متحدثة كذلك عن "استحداث رسوم جديدة". وقد اعلنت السعودية في وقت سابق اليوم عن تسجيل عجزا قياسيا في ميزانية عام 2015، حيث بلغ العجز 367 مليار ريال بنهاية 2015. ونقل مراسل CNBC عربية عن مستشار وزير الدولة هندي السحيمي ان نفقات الميزانية ‫‏السعودية‬ في 2015 بلغت 975 مليار ريال مقارنة مع 860 مليارا متوقعة في الخطة الأصلية. واضاف مراسلنا ان الايرادات غير النفطية للسعودية زادت 29% الى 170 مليار ريال في 2015 من 133 مليارا كانت متوقعة في الخطة. وقالت مصادر لرويترز ان السعودية تتوقع وصول الإيرادات إلى 608 مليارات ريال في 2015 مقارنة مع 715 مليارا.