العراق يحيي خطة لبيع سندات بملياري دولار

طباعة
أعلن وزير المالية العراقي هوشيار زيباري أن العراق أحيا خطة لبيع سندات بملياري دولار في 2016 في الوقت الذي تعكف فيه الحكومة على مواجهة الخطر الذي يشكله تنظيم داعش. وأضاف أن مشروع موازنة 2016 يتيح للحكومة بيع سندات بملياري دولار إذا افتقرت إلى مصادر لتمويل إنفاقها المستهدف. وجرى تعليق خطة بيع السندات - وهي الأولى من نوعها التي تطرحها الحكومة العراقية في السوق الدولية في نحو عشر سنوات - في أكتوبر حيث طالب المستثمرون بعائد قدره 11% وقال زيباري إنه مرتفع للغاية. وأضاف زيباري بحسب وكالة رويترز أن الحكومة تأمل بإبرام صفقة أفضل إذا قررت اللجوء لسوق السندات في 2016 مع تحقيق القوات المسلحة انتصارات متواصلة على متشددي تنظيم داعش ودعم البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لمركز الحكومة المالي. وقال: "ستسهل ثقة المؤسسات الدولية في البلاد عملية إصدار سندات سيادية. وأضاف: "أعتقد أن تحرير الرمادي سيعزز موقفنا" مشيرا إلى استرداد الجيش للمدينة الواقعة في غرب العراق من متشددي داعش أمس الأحد. وباع العراق في 2006 سندات بقيمة 2.7 مليار دولار تستحق عام 2028. وحصل العراق على تصنيف -B من وكالة فيتش للتصنيف الائتماني في أغسطس. وهبطت أسعار النفط إلى أقل من النصف في الثمانية عشر شهرا الأخيرة وهو ما قلص دخل الحكومة الذي تشكل مبيعات الخام 95% منه.