الريال السعودي في أدنى مستوياته في سنة

طباعة
  هبط الريال السعودي مقابل الدولار الأمريكي في العقود الآجلة الى أدنى مستوى له في سنة مع الانهيار الذي تشهده أسعار النفط في الأسواق العالمية. حيث إرتفع الدولار مقابل الريال في عقود سنة بمعدل 825 نقطة في تعاملات شديدة التذبذب، علما أن المعدل القياسي التاريخي المسجل هو 850 نقطة جلال جولة مضاربات عام 1999. ويعتبر مستوى 825 نفطة بمثابة إنخفاض للعملة السعودية بنسبة 2.2% للاشهر الاثني عشر المقبلة. وفي المقابل تربط المملكة عملتها في السوق الفورية عند 3.75 ريالا للدولار. وتستند بعض البنوك والصناديق الى التعاملات الآجلة للتحوط من مخاطر فك ارتباط العملتين. ويستبعد مصرفيون خليجيون خفض المملكة لسعر صرف عملتها لأن المكاسب التي تحققها المالية العامة السعودية من ارتفاع ايرادات النفط بعد تحويل تلك الإيرادات من الدولار الى الريال سيقابلها في حال خفض قيمة الريال ارتفاع في تكاليف الاستيراد وسيخلق حالة ذعر في السوق سيكون ضررها أكبر في تلك الحالة.