لاغارد: يجب ربط رفع الفائدة الأمريكية بضغوط الأسعار

طباعة
ذكرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد إن قرارات مجلس الاحتياطي الاتحادي الامريكي لمواصلة رفع معدلات ألفائدة ينبغي أن ترتكز على "أدلة واضحة" على ارتفاع الأجور والأسعار. وأبلغت لاغارد مؤتمرا للبنوك المركزية بمقر بنك فرنسا المركزي في باريس إن قيام البنك المركزي الامريكي في ديسمبر كانون الأول برفع الفائدة للمرة الأولى في عشر سنوات تم بسلاسة. وأضافت قائلة: "القضية الرئيسية في المستقبل ستتمثل في وتيرة تطبيع السياسة. نرى أن ذلك ينبغي أن يكون بشكل تدريجي على النحو الذي أعلنه بل وشدد عليه مجلس الاحتياطي وبناء على أدلة واضحة على زيادة الأجور أو ضغوط الأسعار."