قراصنة الإنترنت يسرقون 40 مليون رقم بطاقة ائتمان ويعرضونها للبيع

طباعة
كشف تقرير صادر عن "مكافي" -الشركة العالمية المتخصصة في تقنيات حماية وأمن المعلومات- أن قراصنة الإنترنت استطاعوا سرقة حوالي 40 مليون رقم بطاقة ائتمان وعرضوها للبيع في مجموعات تضم الواحدة منها ما بين مليون إلى أربع ملايين رقم، مستخدمين برمجيات خبيثة للهجمات الإلكترونية صُنّعت بتقنيات غير معقدة نسبياً مع احتمالية شرائها بطرق غير قانونية من مواقع خدمات الجرائم الإلكترونية، ثم تم تصنيعها بشكل خاص لأغراض تنفيذ الجرائم الإلكترونية. وأشار التقرير حول التهديدات الالكترونية للربع الأخير من عام 2013  إلى السهولة المتزايدة في شراء البرمجيات الخبيثة عبر الانترنت، وبيع أرقام بطاقات الائتمان وغيرها من البيانات الشخصية الاستهلاكية المسروقة مع قلة وعي المستهلكين لأهمية حماية وتأمين المعلومات الشخصية والمالية في الشبكة لدى الإقدام على عمليات الشراء الإلكترونية. من جانبه أوضح المدير الإقليمي لشركة "مكافي" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حامد دياب أن مختبرات مكافي رصدت خلال الربع الأخير من العام الماضي وحده، أكثر من 2.3 مليون تطبيق جديد لبرمجيات خبيثة، وهو ما يشكل زيادة بنسبة 52% عن الربع السابق، كما شهدت مع نهاية العام الماضي تزايد عدد ثنائيات البرمجيات الخبيثة بمعدل ثلاثة أضعاف لتتجاوز أكثر من 8 ملايين ثنائية. وأضاف أن البحث المستمر الذي تجريه مختبرات "مكافي" حول السوق السوادء أو ما يُطلق عليه "الشبكة المظلمة" نجح بالمزيد من الرصد لعمليات البيع المتعمدة لأرقام بطاقات الائتمان المسروقة والمعلومات الشخصية، والتي نتجت من تزايد حالات الهجمات على قطاع التجزئة بالربع الأخير، مع اتساع نوعية حملات البرمجيات غير المشروعة ونطاق عملياتها، إلى جانب سهولة كسب المال من سرقة البيانات الشخصية الموقعة إلكترونياً، ما يشكل نضجاً لكل من خدمات الجريمة الإلكترونية و"الشبكة المظلمة" بشكل عام".