ماليزيا تخفض توقعاتها للنمو في 2016

طباعة
خفضت ماليزيا توقعاتها للنمو في عام 2016 وقالت إنها ستخفض الإنفاق مع ضغط تهاوي أسعار النفط العالمية على مالية ثالث أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا. وأبقت ماليزيا على العجز المالي المستهدف لهذا العام عند 3.1% من الناتج المحلي الإجمالي خلافا لتوقعات بعض خبراء الاقتصاد باتساع العجز. وتضررت بشدة ثاني أكبر دولة مصدرة للغاز الطبيعي المسال في العالم بفعل تراجع أسعار النفط الذي وضعته البلاد في ميزانيتها الأولية في أكتوبر عند متوسط 48 دولارا للبرميل هذا العام. لكن أسعار النفط تحوم حاليا حول 30 دولارا للبرميل. وخفضت ماليزيا توقعاتها لعام 2016 إلى 30-35 دولارا في حين خفضت شركات حكومية مثل بتروناس مساهمتها للحكومة مع تراجع الأرباح. وقال رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق إن الاقتصاد الماليزي من المتوقع أن ينمو الآن ما بين أربعة و4.5% هذا العام انخفاضا من توقعات سابقة بنمو بين أربعة و5%. وأضاف أنه سيتم توفير تسعة مليارات رنجيت (حوالي 2.13 مليار دولار) أو 3.4% من الإنفاق الحكومي الذي كان مقررا لعام 2016.