البحرين ترفع حجم صفقة إعادة فتح إصدار سندات إلى 750 مليون دولار

طباعة
أظهرت وثيقة لمرتبين رئيسيين أن البحرين أطلقت صفقة لإعادة فتح إصدار سندات ورفعت قيمتها إلى 750 مليون دولار على شريحتين بعائد عند الحد الأدنى للسعر الاسترشادي. وجاء في الوثيقة أن المملكة رفعت حجم الاقتراض بواقع 250 مليون دولار بفضل طلب قوي إذ تجاوز الطلب على الاكتتاب 1.35 مليار دولار. وتضررت مالية البحرين جراء هبوط أسعار النفط. وإعادة فتح الاصدار في مطلع العام يعد أمرا ايجابيا للبحرين وقد يعفي المملكة من تكبد فوائد أعلى، فقد تقود زيادة اصدارات الدين خلال العام الجاري من جانب حكومات وشركات أخرى في الخليج لشح في السيولة فضلا عن احتمال رفع الولايات المتحدة أسعار الفائدة مرة اخرى. وأطلقت البحرين صفقة إعادة فتح إصدار السندات امس الثلاثاء على شريحيتن احداهما خمسية بعائد 5.70% والاخرى عشرية بعائد 7.40%، وتراوحت الاسعار الاشترشادية السابقة على اطلاق الصفقة بين 5.70 و5.80% للشريحة الخمسية و7.40 و7.50% للشريحة العشرية. وبلغ السعر الاسترشادي الأولي للشريحة لأجل خمس سنوات 5.875% والشريحة الثانية لأجل عشر سنوات 7.5%. وبموجب إعادة فتح الإصدار يتم طرح صفقة جديدة الشروط الإصدار القائم نفسها، لكن في العادة يجري تعديل السعر ليتماشى مع أداء السوق. وفي نوفمبر الماضي جمعت البحرين 1.5 مليار دولار وبلغ العائد على الشريحة لأجل خمسة أعوام 5.875% والثانية 10%.