نايمكس يهبط دون 30 دولارا لزيادة قياسية في مخزونات النفط الأمريكية

طباعة
انخفضت أسعار النفط لكنها ما زالت تتجه نحو تحقيق أول ارتفاع أسبوعي هذا الشهر وسط زيادة قياسية في مخزونات النفط الأمريكية خففت أثر الحديث عن خطة للتنسيق بين المنتجين لتجميد مستويات الإنتاج. وهبط خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 95 سنتا أو 2.77% إلى 33.34 دولار للبرميل قبل افتتاح بورصة وول ستريت، كما انخفض الخام الأمريكي 1.04 دولارا أو 3.38% إلى 29.73 دولار للبرميل. وارتفعت أسعار الخام أكثر من 14 في المئة في وقت سابق هذا الأسبوع بعد اتفاق السعودية وروسيا على تجميد الإنتاج عند مستويات يناير. وبينما رحب وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه بالخطة إلا أنه لم يقدم التزاما بها وقالت مصادر إيرانية لرويترز إن وضع سقف للإنتاج غير كاف لإعادة التوازن إلى السوق. وأكدت السعودية أنه لا نية لديها لخفض الإنتاج وأنها ستواصل الدفاع عن حصتها السوقية. وقال أليكسي تكسلر النائب الأول لوزير الطاقة الروسي إن اتفاق تجميد مستويات الإنتاج قد يؤدي إلى انخفاض فائض المعروض البالغ 1.8 مليون برميل يوميا في الأسواق العالمية. وقال وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي بعد اجتماع عقد في طهران إن المحادثات ستستمر بين أعضاء أوبك والمنتجين من خارجها لإيجاد سبل لإعادة أسعار النفط إلى مستوياتها "الطبيعية". وعززت الزيادة القياسية في مخزونات الخام الأمريكية الأسبوع الماضي المخاوف بشأن استمرار تخمة المعروض حيث أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس الخميس أن مخزونات النفط الخام التجارية في الولايات المتحدة زادت بمقدار 2.1 مليون برميل الأسبوع الماضي لتصل إلى ذروة قدرها 504.1 مليون برميل.