الطاقة الرخيصة تهبط بأسعار المنتجين في منطقة اليورو

طباعة
أظهرت بيانات مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات تراجع أسعار المنتجين في منطقة اليورو أكثر من المتوقع في يناير كانون الثاني بفعل الهبوط الحاد في أسعار الطاقة. وقال يوروستات إن أسعار تسليم باب المصنع في 19 دولة تستخدم اليورو نزلت 1% على أساس شهري ليبلغ التراجع السنوي 2.9%. وهذا أكبر انخفاض على أساس شهري منذ ديسمبر كانون الأول 2014. كان محللون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاضا بنسبة 0.7% عن الشهر السابق و2.9% على أساس سنوي. ومع استبعاد أسعار الطاقة المتقلبة التي تراجعت 3.2% على أساس شهري في يناير كانون الثاني وانخفضت 8.6% مقارنة بها قبل عام تكون أسعار المنتجين قد ظلت مستقرة الشهر الماضي مقارنة بديسمبر كانون الأول. وانخفضت أسعار المستهلك في فبراير شباط 0.2% على أساس سنوي بسبب انخفاض أسعار الطاقة بشكل أساسي. ويريد البنك المركزي الأوروبي الإبقاء على تضخم أسعار المستهلك أقل من 2% على أن يبقى قريبا من ذلك في غضون عامين. واستمر البنك في طبع النقود لشراء السندات الحكومية خلال الاثني عشر شهرا الماضية لضخ مزيد من الأموال في الاقتصاد وتعزيز نمو الأسعار. ويجتمع مجلس إدارة البنك في العاشر من مارس آذار لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كانت هناك حاجة لفعل المزيد لرفع التضخم.