انخفاض حاد لتوقعات النمو البريطاني في 2016 و2017

طباعة
أجرت بريطانيا خفضا حادا على توقعاتها للنمو الاقتصادي لهذا العام والعام المقبل، كما أعلن وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن في بيانه السنوي عن الموازنة. وتراجع الجنيه الاسترليني في أعقاب تصريحات أوزبورن ليسجل أدنى مستوياته في أسبوعين مقابل الدولار. وأبلغ أوزبورن البرلمان أن مكتب مسؤولية الميزانية يتوقع نمو الناتج المحلي الإجمالي 2% هذا العام مقارنة مع تقدير سابق كان يبلغ 2.4% في نوفمبر ويتوقع نموا نسبته 2.2% في 2017 بدلا من 2.5% وفقا لتقديرات نوفمبر. وتوقع أوزبورن أن ينمو الاقتصاد 2.1% في 2018 و2019 و2020. وتراجع الاسترليني إلى 1.4060 دولار منخفضا 0.6 بالمئة ومسجلا أدنى مستوى منذ الثالث من مارس آذار. وقال الوزير إنّ "الأسواق المالية مضطربة. نمو الإنتاجية في شتى أنحاء الغرب منخفض أكثر من اللازم. وتوقعات الاقتصاد العالمي ضعيفة. إنه خليط عالي الخطورة." وأضاف أن التوقعات تقوم على افتراض أن تصوت بريطانيا لصالح البقاء بالاتحاد الأوروبي في الاستفتاء المقرر له 23 يونيو.