جوجل إيرث ينقذ امرأة تاهت في المحيط الأطلسي قبل 7 سنوات !

طباعة
انطلقت البريطانية "جيما شيريدان" و2 من أصدقائها في 2007 برحلة عبر المحيط الأطلسي إلى قناة بنما أولاً، ثم إلى جزيرة هاواي لاحقاً، إلا أن الرحلة البحرية اتخذت منحاً سيئاً وخطيراً حين هبّت عاصفة ضخمة عطلت الأجهزة الالكترونية في القوارب ما أدى إلى غرق أصدقائها في البحر وجنوح قاربها بعيداً لمدة 17 يوماً قبل أن تضربها عاصفة أخرى أفقدتها وعيها لتستيقظ "جيما" على شاطئ غير مأهول محاطة بما تبقى من حطام قاربها. عانت شيريدان الأمرين بسبب العزلة وانعدام الأمل بالعودة إلى بلادها، إلى جانب البحث عن الطعام، إلا أنها أقدمت على عمل أنقذ حياتها فيما بعد، حيث رسمت علامة الإنقاذ SOS على الشاطئ بطول 3 أمتار، لم تكن ذات فائدة بداية حتى قررت أن ترسمها بشكل أكبر. واستيقظت جيما بعد 7 سنوات قضتها على الجزيرة سامعة صوتاً لطائرة تطير على ارتفاع منخفض جداً، فراحت تصيح تلوح محاولة لفت الانتباه، علمت فيما بعد أن صبياً في ولاية مينيسوتا الأمريكية عثر على العلامة SOS التي رسمتها جيما لدى استخدامه برنامج جوجل إيرث. وأوضحت جيما أنها لا تعرف ما هو برنامج جوجل إيرث إلا أنها تدين له بحياتها.
//