وزير الخزانة الامريكي: الاستخدام المفرط للعقوبات يضعف الاقتصاد

طباعة
حذر وزير الخزانة الامريكي جاكوب ليو من ان الاستخدام المفرط للعقوبات الاقتصادية يمكن ان يضعف دور الولايات المتحدة والعملة الامريكية في الاسواق العالمية. وقال ليو في كلمة في واشنطن "يجب ان لا يتم استخدام العقوبات بسهولة وبساطة". وصرح امام معهد كارنيجي انداومنت للسلام الدولي "يجب ان نحذر من خطر الافراط في استخدام العقوبات الذي يمكن ان يقوض موقفنا القيادي في الاقتصاد العالمي وفاعلية العقوبات التي نفرضها". واشار الوزير الى الخطر على الاقتصاد الامريكي في اطار الاقتصاد العالمي في حال افرطت واشنطن في استخدام العقوبات. واضاف: "ان الخطر يكمن في اتساع خروج نشاط الاعمال من النظام المالي الامريكي اذا ما لعبت البدائل عن الولايات المتحدة كمركز للنشاط المالي وبدائل للدولار بوصفه العملة الاحتياطية الاولى في العالم، دورا اكبر في النظام المالي العالمي". وحذر من ان "دورنا الاساسي يجب ان لا يؤخذ كامر مسلم به". وقال "اذا شعرت الشركات الاجنبية اننا سنفرض عقوبات دون مبرر كاف او لاسباب غير مناسبة، وخاصة العقوبات الثانوية، يجب ان لا نفاجأ اذا حاولت تلك الشركات البحث عن طرق لتجنب القيام بالاعمال في الولايات المتحدة او بالدولار الاميركي".