المصرية للاتصالات تعين ماجد عثمان رئيسا لمجلس الإدارة وتامر جاد الله رئيسا تنفيذيا

طباعة
عيّن مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات في أوّل جلسة له بتشكيلته الجديدة الدكتور ماجد عثمان رئيسا لمجلس إدارة الشركة والمهندس تامر جادالله بمنصب العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة، كما عيّن المهندس محمد حسن شمروخ بمنصب نائب الرئيس التنفيذي للشؤون المالية خلفا لحسن حلمي. وأكد المجلس أنه سيتم استكمال الاستراتيجية والخطط الحالية للشركة والتي تركز على تعزيز وضع "المصرية للاتصالات" داخل السوق المحلي، وبما يضمن الحفاظ على حقوق العاملين وتعظيم ثروة المساهمين. وكانت الجمعية العمومية العامة للمصرية للاتصالات قد أقرت في جلستها الأربعاء تعيين سبعة ممثلين جددا للحكومة كأعضاء  مجلس إدارة للشركة لدورة جديدة مدتها ثلاث سنوات تنتهي بانتهاء أعمال الجمعية العامة التي تعقد للنظر في الميزانية وحساب الأرباح والخسائر من السنة المالية التي تقع فيها نهاية مدة العضوية.