ارتفاع معظم أسواق الأسهم الخليجية رغم هبوط النفط ومصر تنتعش

طباعة
تجاهل المستثمرون في معظم أسواق الأسهم الخليجية تفاقم الخسائر في أسعار النفط اليوم الاثنين بينما دفعت عمليات شراء من الأجانب البورصة المصرية للصعود. وعوض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية معظم الخسائر التي مني بها في الجلسة السابقة ليرتفع 1.4% مع إقبال المستثمرين الأفراد المحليين على شراء أسهم المضاربة التي هبطت أمس الأحد. وقفز مؤشر قطاع التأمين 2.3% بعدما تراجع 3.5% في الجلسة السابقة. وانتعش قطاع البتروكيماويات مع صعود سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة بتروكيماويات مدرجة 2%. وارتفع سهم المراعي أكبر شركة لمنتجات الألبان في منطقة الخليج 1%. وقالت الشركة إن المساهمين وافقوا على زيادة رأس المال من خلال إصدار أسهم مجانية. وصعد سهم الخطوط السعودية للتموين 2% بعدما قالت الشركة إنها وقعت عقدا مع الخطوط السعودية لتنمية وتطوير العقار لتقديم خدمات التموين والخدمات الترفيهية بفندق. وقفز سهم زين السعودية للاتصالات 9.5% إلى 9.20 ريال. وأصدرت الرياض المالية مذكرة اليوم أكدت فيها على توصيتها بالاحتفاظ بسهم زين محددة سعره المستهدف عند 9.50 ريال. وبلغ متوسط السعر المستهدف للسهم من ثلاثة محللين في استطلاع أجرته رويترز وشمل الرياض المالية 9.25 ريال. وصعد مؤشر سوق دبي 2.3% إلى 3379 نقطة مع ارتفاع حجم التداول لأعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع. وصعد سهما دريك آند سكل وأرابتك للإنشاءات بما يزيد على 6.5% لكل منهما واستحوذا معا على 56% من إجمالي حجم التداول في السوق. وشهدت الأسهم القيادية تعاملات هادئة لعدة أسابيع مع استمرار المضاربين الأفراد المحليين في توجيه دفة السوق. وصعد سهم إعمار العقارية 2.6% في تعاملات متواضعة. وفي أبوظبي قفز سهم أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) 13% بعدما هبط 6.1% يوم الأحد. لكن سهم اتصالات أكبر شركة مدرجة من حيث القيمة السوقية هبط 0.5%. وينتهي الحق في توزيعات الأرباح غدا الثلاثاء. وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.2% في تعاملات ضعيفة لليوم الثاني. وهبط سهم الخليج الدولية للخدمات التي تورد منصات النفط 1%. وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية في أوائل التعاملات لكنه أغلق مرتفعا 0.7% في حجم تداول متواضع وأظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين الأجانب اشتروا أكثر مما باعوا في السوق. وارتفعت الأسهم التي يفضلها مديرو الصناديق الأجنبية مع صعود سهم البنك التجاري الدولي 1.7% وسهم جلوبال تليكوم 1.3%.