وزراء مالية الاتحاد الأوروبي يعلنون الحرب على التهرب الضريبي

طباعة
شدد وزراء مالية الاتحاد الأوروبي المجتمعين في امستردام على تكثيف مكافحة التهرب الضريبي ردا على فضيحة اوراق بنما، معربين عن تأييدهم للمبادرات الاوروبية الاخيرة بينها انشاء لائحة سوداء مشتركة للملاذات الضريبية. بعد هذه الفضيحة العالمية التي تتكشف وقائعها تباعا منذ 3 اسابيع، قال وزير المال الهولندي "يرون دايسيلبلوم" الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي أن الشعور الطارئ بات يتعاظم بوضوح بين دول الاتحاد الأوروبي ، وأن الجميع مشغول جدا بسد الثغرات. وقال وزير المال الفرنسي ميشال سابان أن هناك ارادة مشتركة ومعلنة لمكافحة الاليات المجهولة التي لا تسمح بمعرفة من يقف وراء تلك الشركات. في الوقت الحاضر هناك ترتيبات مالية تتيح انشاء هيكليات قانونية (شركة فردية ذات مسؤولية محدودة, مؤسسة) واخفاء هوية المستفيد الحقيقي منها وخلط البيانات وتعقيد مهمة السلطات الضريبية الى حد كبير. ووافق وزراء المالية على انشاء لائحة سوداء واحدة للملاذات الضريبية مشتركة بين كل بلدان الاتحاد الاوروبي بناء على طلب المفوض الاوروبي للشؤون الاقتصادية بيير موسكوفيتشي الذي يريد بلوغ هذا الهدف "بحلول نهاية الصيف".