سمكة القرش فارقت الحياة وهي متشبثة بذراع ضحيتها

طباعة
نقلت امرأة هاجمتهما سمكة قرش عندما كانت تسبح في فلوريدا في جنوب شرق الولايات المتحدة الى المستشفى بشكل عاجل والسمكة لا تزال متشبثة بذراعها، وقد قتل احد المستحمين سمكة القرش الصغيرة بعيد الهجوم من دون ان يتمكن احد من نزعها عن ذراع الضحية. وكان صغير القرش هذا البالغ طوله 60  سنتمترا قد غرز اسنانه بقوة في ذراع السباحة واضطرت فرق الاسعاف الى وضع لوح  لتسنيد الذراع والحيوان في آن خلال الرحلة الى المستشفى. ووصلت الضحية (23 عاما) بهدوء الى مركز الاسعاف مع رفيقها الذي كان يحمل سمكة القرش التي كانت تتنفس بصعوبة الا انها لم تكن راغبة في ترك الضحية. وقد يصل طول هذا النوع من اسماك القرش الى ثلاثة امتار وهي تكثر على شاطئ فلوريدا المطل على المحيط الاطلسي ولا تشكل خطرا على الانسان عادة، وهي حيوانات تنشط ليلا وتتغذى على الاسماك الصغيرة ومخلوقات بحرية اخرى وترصد خلال النهار في قعر المياه غير العميقة. ونقلت صحيفة عن شاهد قوله انه رأى قبيل الهجوم مستحمين يزعجون سمكة القرش هذه ويجرونها من ذيلها.