السوق السعودي يتخلى عن مكاسبه الصباحية ويغلق على استقرار

طباعة
أغلق السوق السعودي على تراجعات طفيفة بعدما فقد جميع مكاسب الجلسة الصباحية والتي بلغت 0.74%، ليغلق المؤشر العام عند مستوى 6542 نقطة بتراجع طفيف عند ربع نقطة. واستقرت السيولة عند مستوى 3.19 مليار ريال، بتداولات بلغت 184.7 مليون سهم تم تنفيذها عن طريق 70 ألف صفقة. وتأثر السوق اليوم، بالتراجعات التي طالت أسهم "البحري" وكذلك "الكهرباء"، حيث تراجعا بواقع 4 و2.4% على التوالي، بالإضافة إلى سهم بنك "ساب" والذي تراجع 2.4%. وتراجع "أسمنت السعودية" بواقع 5.3%، بعد أحقية السهم يوم الخميس البالغة 2.75 ريال للسهم الواحد، وذلك عن أرباح النصف الأول من العام الحالي. وكان أداء سهمي "موبايلي" و"جبل عمر" إيجابيا، حيث حققا مكاسب بلغت 1.5% و 1.3% على التوالي، في حين سجلت "سابك" ارتفاعات طفيفة. من جهته قال المحلل المالي سعود البتال ان السوق السعويد مازال يتأثر بالتذبذبات الحاصلة في اسعار النفط العالمية وخاصة في حالة اذا كانت ارتفاعات او انخفاضات كبيرة على حد قوله. مضيفا ان التغيرات القدمة في السعودية من خلال برنامج التحول الوطني 2020 او رؤية المملكة 2030 ستضعف حالة الارتباط بين السوق المالي السعودي واسعار النفط. وتصدر قطاع النقل التراجعات بواقع 2%، في حين أتى قطاع الطاقة ثانياً بـ 1.5%، بالمقابل ارتفعت 9 قطاعات، تصدرها قطاع التطوير العقاري بواقع 1.9%، تلاه قطاع التشييد والبناء المرتفع 1.2%.