أسعار النفط تقفز 3% مع انحسار فرص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

طباعة
قفزت أسعار النفط 3% لتغلق مرتفعة للجلسة الثانية على التوالي بعد أن أظهرت استطلاعات الرأي تراجع احتمالات انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في حين صعدت أسعار البنزين بالولايات المتحدة 5% قبيل موسم ذروة الطلب الصيفي. وتدعمت الأسعار أيضا ببيانات من شركة جينسكيب لمعلومات السوق تشير إلى تراجع المخزونات بنقطة تسليم العقود الآجلة الأمريكية في كاشينج بولاية أوكلاهوما 568 ألفا و213 برميلا على مدى الأسبوع المنتهي في 17 يونيو / حزيران حسبما ذكر متعاملون اطلعوا على الأرقام. وقفزت العقود الآحلة للبنزين 5% في أكبر مكاسبها على مدى ستة أسابيع مع إمتداد أثر موجة صعود النفط الخام إلى المنتجات المكررة. وأشار المتعاملون إلى قيام المضاربين بالشراء في البنزين قبيل عطلة يوم الاستقلال في الرابع من يوليو / تموز التي تتزامن مع بدء موسم الرحلات الصيفية في الولايات المتحدة. وأظهرت ثلاثة استطلاعات رأي أجريت قبيل الاستفتاء المقرر يوم الخميس القادم استعادة معسكر مؤيدي بقاء بريطانيا بالاتحاد الأوروبي بعض الزخم وإن كانت الصورة العامة مازالت تشير إلى انقسام الناخبين بين البقاء والخروج. وتحدد سعر التسوية لعقد أقرب استحقاق لخام برنت تسليم أغسطس / آب على ارتفاع 1.48 دولار بما يعادل 3% عند 50.65 دولار للبرميل. وصعد العقد 7% منذ تسوية الخميس الماضي بعد أن تراجع 10% في الجلسات الست السابقة. وارتفع الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.39 دولار أو 2.9% إلى 49.37 دولار للبرميل في عقد أقرب استحقاق تسليم يوليو / تموز. لكن العقد الذي يحل أجله غدا الثلاثاء لم يشهد تداولات تذكر في معاملات لم تتجاوز حجم المتوسط اليومي المعتاد. واتجه المستثمرون بدلا من ذلك إلى عقد أغسطس / آب الذي سيصبح عقد أقرب استحقاق من بعد غد الأربعاء وقد أغلق مرتفعا 3% عند 49.96 دولار.