أسواق بريطانيا تتألق وسط تراجع احتمالات خروجها من أوروبا الى 15%

طباعة
صعد الجنيه الاسترليني أكثر من 1% مقابل الدولار ليصل إلى أعلى مستوياته منذ بداية العام الحالي مع تغير احتمالات المراهنين لصالح التصويت بالبقاء في الاتحاد الأوروبي في استفتاء الخميس. وأظهرت بيانات شركة بيتفير للمراهنات أن احتمالات الخروج من الاتحاد بلغت حوالي 15% منخفضة عن 40% قبل أسبوع قبل مقتل نائبة البرلمان البريطاني جو كوكس. وزاد الجنيه الاسترليني 1.3% مقابل الدولار ليجري تداوله مقابل 1.4888 دولار. وصعد مؤشر فايننشال تايمز البريطاني إلى أعلى مستوياته في شهرين اليوم مع بدء التصويت في الاستفتاء. وصعد مؤشر فايننشال تايمز 100 الرئيسي 1.7% محققا مكاسب أسبوعية بنسبة 5.6% وهي أعلى زيادة أسبوعية منذ ديسمبر / كانون الأول عام 2011. وكانت أحجام التداول أقل من نحو ثلثي المعدلات المعتادة. وقاد موجة الصعود مؤشر شركات التعدين البريطانية الذي زاد 2.8% بعد ارتفاع في أسعار النحاس. وصعد سهم شركة غلينكور 4.2% ليكون الرابح الأكبر على مؤشر فايننشال تايمز 100 وصعدت أسهم أنغلو أمريكان وريو تينتو وبي.إتش.بي بيليتون بنسب تتراوح بين 2.5% و3.7%.