“أبوظبي الإسلامي” يستحوذ على عمليات “باركليز” للأفراد بـ 650 مليون درهم

طباعة
أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي توقيعه اتفاقية يستحوذ بموجبها على عمليات الخدمات المصرفية للأفراد من "باركليز" في دولة الإمارات العربية المتحدة . ومن المتوقع أن يلتحق 110 آلاف متعامل بمصرف أبوظبي الإسلامي من "باركليز" بعد موافقة المصرف المركزي في دولة الإمارات، كما من المتوقع أن يقوم المصرف بدفع 650 مليون درهم . وتتناسب هذه الصفقة مع استراتيجية أبوظبي الإسلامي الرامية إلى توسيع عملياته للوصول إلى شرائح جديدة من العملاء والتي تشمل فئة الوافدين، مع الإبقاء على ولائه للقاعدة الأساسية لعملائه من مواطني الدولة . وعند إتمام هذه الصفقة، سيتاح لجميع عملاء الخدمات المصرفية للأفراد في "باركليز" فرصة الوصول إلى خدمات مصرفية إسلامية مميزة، تقدم لهم عبر شبكة فروع تعد من أكبر ثلاث شبكات فروع للخدمات المصرفية للأفراد في الدولة . وسيعمل مصرف أبوظبي الإسلامي و"باركليز" بشكل وثيق خلال الفترة المقبلة لضمان انتقال العملاء بشكل سلس، حيث يعتزم مصرف أبوظبي الإسلامي تقديم فرص عمل لموظفي الخدمات المصرفية للأفراد في "باركليز" الذين سيعملون من الفروع الحالية التابعة لباركليز . وحسب ما جاء بجريدة الخليج ، بعد إتمام الصفقة، سيكون بمقدور عملاء "باركليز" الوصول إلى الخدمات المصرفية التي يقدمها مصرف أبوظبي الإسلامي عبر مختلف قنوات التوزيع المتنامية والتي تشمل 80 فرعاً و600 جهاز صراف آلي وخدمات مصرفية عبر شبكة الإنترنت والهاتف المحمول . كما سيستفيدون من مجموعة واسعة من المنتجات المصرفية التي تتراوح بين الحسابات الجارية إلى التمويل العقاري، وحلول التمويل الشخصية، وتمويل شراء السيارة وتمويل التعليم وتمويل السفر، إضافة إلى البطاقات المغطاة ذات العلامة التجارية المشتركة مع الاتحاد للطيران واتصالات . وسيتمتعون أيضاً بمزايا إضافية مثل الحصول على المكافآت عند التقدم بطلب للحصول على مثل هذه المنتجات وحدود أعلى للتمويل .
//