وول ستريت تغلق على تراجع حاد.. القطاع المالي يسجل أسوأ يوم منذ 2011

طباعة
هبطت الأسهم الأمريكية بشكل حاد في آخر جلسات الأسبوع بقيادة أسهم البنوك التي سجلت أسوأ أداء لها منذ 2011، بعدما صوتت بريطانيا لصالح الخروج من عضوية الاتحاد الأوروبي مما أثار اضطرابا لم تشهده الأسواق منذ الأزمة المالية في عام 2008. واتجه المستثمرون إلى الأصول التي تمثل ملاذا آمنا مثل الذهب وسندات الخزانة الأمريكية في الوقت الذي عزفوا فيه عن شراء الأصول التي تنطوي على مخاطر مثل الأسهم والنفط. وعند الاغلاق، هبط المؤشر داو جونز الصناعي بواقع 611 نقطة أو ما يعادل 3.4% إلى 17399 نقطة. وانخفض المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 3.6%  إلى 2037 نقطة. وسقط مؤشر ناسداك المجمع بواقع 202 نقطة أو ما يوازي 4.1% ليصل إلى 4708 نقطة.