أسهم أوروبا تتنفس الصعداء وتغلق مرتفعة

طباعة
ارتفعت الأسهم الأوروبية للمرة الأولى في ثلاث جلسات، بعد عمليات بيع كثيفة إثر صدمة تصويت بريطانيا لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي وذلك في انتعاش قادته الشركات المالية التي تضررت بشدة. وأغلق المؤشر الأوروبي ستوكس 600 مرتفعا 2.6% بعد أن فقد 11% في الجلستين السابقتين في حين زاد المؤشر يوروفرست 300 بنسبة 2.4%. وصعدت أسهم شركات التأمين والبنوك بعد أن عانت بشدة. وزاد سهم ليجل اند جنرال نحو 8%، بعد أن قالت إن ميزانيتها العمومية أبدت متانة في مواجهة التصويت البريطاني بمغادرة الاتحاد الأوروبي وإنها استبقت ذلك بتقليص الانكشاف على الأصول عالية المخاطر. وارتفعت أسهم لويدز وبنكيا وإنتيسا بين 4.8% و8.3% لكن سهم يو.بي.اس نزل 2% بفعل تخفيضات لسعره المستهدف وهبط سهم أوني كريديت 1.5% ليفقد مكاسبه السابقة. وزاد سهم فولكسفاغن 1.7% بعد أن اتفقت شركة صناعة السيارات على دفع أكثر من 15.3 مليار دولار لتسوية تهم الغش في اختبارات انبعاثات الديزل بالولايات المتحدة.
//