ارتفاع أسعار النفط مع اتجاه المستثمرين للاستفادة من التراجع على مدار اليومين الماضيين

طباعة
ارتفعت أسعار النفط في التعاملات الأسيوية الى مستويات تقارب 48.8 دولارا للبرميل مع اتجاه المستثمرين للاستفادة من تراجع استمر يومين في أسعار الخام بعد تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي. وتسببت نتيجة التصويت في انخفاضات حادة في أسواق الأسهم العالمية والعملات غير أن خسائر النفط كانت محدودة بسبب توقعات بطلب قوي في الصيف في آسيا والولايات المتحدة وكذلك ضعف المعروض بعد عامين من انخفاض الأسعار. وينذر إضراب وشيك في عدد من حقول النفط والغاز النرويجية بتقلص الإنتاج في أكبر بلد منتج للخام في غرب أوروبا مما أعطى دعما للأسعار. جرى تداول خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة بزيادة 2.3% أو 1.08 دولار إلى 48.8 دولار للبرميل. وزاد خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة 2.3% أيضا أو ما يعادل 1.06 دولار إلى 47.39 دولار للبرميل. وتعافى الجنيه الاسترليني ومؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني أيضا كثيرا على آمال تحرك منسق من قبل البنك المركزي ردا على الخسائر التي منيت به الأسواق المالية. وقال المحلل لدى كوميرتس بنك كارستن فريتش "النفط يتعافى بفعل بعض تصيد الصفقات بعدما ثبت أن الهبوط دون 47 دولارا للبرميل غير قابل للاستمرار والأنباء عن إضراب محتمل في قطاع النفط والغاز النرويجي" . وهبط النفط أكثر من 7% في الجلستين السابقتين على خلفية تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي مما أدى إلى تراجع إقبال المستثمرين على السلع الأولية التي تتسم بالتقلب مثل النفط.