صندوق النقد: خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي سينعكس سلبيا على النمو العالمي

طباعة
أعلن متحدث باسم صندوق النقد الدولي أن حالة الغموض التي تحيط بالخروج المنتظر لبريطانيا من الاتحاد الاوروبي سيكون لها تأثير سلبي على النمو الاقتصادي في الأجل القصير للمملكة المتحدة وباقي اوروبا وستؤثر أيضا على النمو العالمي. وأبلغ جيري رايس كبير المتحدثين باسم صندوق النقد الصحفيين أن تحركات الاسواق في أعقاب تصويت البريطانيين الاسبوع الماضي لصالح الخروج من الاتحاد الاوروبي بما في ذلك تحركات أسواق العملات كانت "واسعة لكنها لم تكن مضطربة بشكل مفرط." وقال رايس ان صانعي السياسة بالبنوك المركزية يجب ان يكونوا مستعدين للتحرك لزيادة السيولة أو تقليل التقلبات المفرطة إذا هددت الشكوك التي تحيط بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي بمزيد من الضرر للنمو العالمي.