الاسترليني يهوي مجددا لادنى مستوى في 31 عاما أمام الدولار

طباعة
هوى الجنيه الاسترليني مجددا إلى أدنى مستوى في أكثر من عامين اثناء التعاملات، بعد أن قال مارك كارني محافظ بنك انجلترا إنه ستكون هناك حاجة على الارجح إلى المزيد من الاجراءات التحفيزية في بريطانيا هذا الصيف بعد موافقة البريطانيين في استفتاء الاسبوع الماضي على الخروج من الاتحاد الاوروبي. وقال كارني -الذي حذر في وقت سابق من ركود محتمل في بريطانيا إذا إختارت الخروج من الاتحاد الاوروبي- إن لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي البريطاني ستعلن تقييما مبدئيا للوضع في 14 يوليو / تموز بعد إجتماعها المقرر القادم. وهبط الاسترليني أكثر من 1% أمام العملة الاوروبية إلى 83.845 بنس لليورو وهو أضعف مستوى له منذ مارس / آذار 2014 بعد نشر تعليقات كارني. وانخفض الاسترليني أكثر من 1% أيضا امام العملة الامريكية إلى 1.3215 دولار من 1.3432 دولار ليصبح على مبعدة أقل من سنت واحد  من أدنى مستوى له في 31 عاما الذي هوى اليه يوم الاثنين.