تصريحات محافظ المركزي المصري تقفز بالبورصة أكثر من 330 نقطة

طباعة
ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية بنحو جماعي، وربح رأسمالها السوقي نحو 11.4 مليار جنيه (1.3 مليار دولار) بدعم من مشتريات محلية وعربية بعد تصريحات محافظ المركزي المصري بشأن سعر الصرف. وصعد المؤشر الرئيسي EGX30 بنسبة 4.66% تعادل 334.6 نقطة، عند مستوى 7517.43 نقطة. وارتفع مؤشر EGX70 بوتيرة أقل بنسبة 1.95% عند مستوى 360.99 نقطة، وبالمثل EGX100 بنسبة 2.12% عند مستوى 769.70 نقطة. وصعد مؤشر EGX50 متساوي الأوزان بنسبة 3.03% عند مستوى 1345.9 نقطة. كانت البورصة المصرية في عطلة رسمية بمناسبة عيد الفطر اعتباراً من يوم الثلاثاء الماضي. كانت البورصة المصرية تراجعت في مارس 2016، عقب قرار البنك المركزي بتخفيض قيمة الجنيه 112 قرشاً أمام الدولار. وارتفع سهم البنك التجاري الدولي- مصر، صاحب أكبر وزن نسبي في المؤشر الرئيسي، بنسبة 6.78% عند سعر 43.3 جنيه، متصدراً أنشط الأسهم من حيث القيم بعد تجاوزها 119 مليون جنيه بتداولات جاوزت 2.7 مليون سهم. وارتفع عدد من الأسهم القيادية بينها (سوديك، وطلعت مصطفى، وجلوبال تيلكوم، وهيرميس، وبالم هيلز، وبايونيرز، وأوراسكوم للاتصالات) بنسب ترواحت بين 5% إلى 10%. واتجهت تعاملات المصريين والعرب إلى الشراء بصافي 55.2 مليون جنيه و14.2 مليون جنيه على التوالي، بينما اتجه الأجانب للبيع بصافي 69.4 مليون جنيه. ومالت تعاملات المؤسسات للشراء باستثناء الأجانب بصافي بيعي 70.9 مليون جنيه، فيما اتجهت تعاملات الأفراد للبيع بقيادة المصريين بصافي بيعي 119.5 مليون جنيه. وبلغت قيمة التداول على الأسهم 833 مليون جنيه بعد التداول على 318.9 مليون سهم. وربح رأس المال السوقي بنحو 11.4 مليار جنيه (1.3 مليار دولار)، ليغلق عند 401.85 مليار جنيه، مقابل 390.46 مليار جنيه إغلاق الجلسة السابقة. وكانت مؤشرات البورصة المصرية ارتفعت بنحو جماعي، يوم الاثنين الماضي - ختام تداولات الأسبوع- وربح رأسمالها السوقي نحو 6 مليارات جنيه (679.4 مليون دولار) بعد تصريحات محافظ المركزي المصري بشأن سعر الصرف.