أسهم أوروبا ترتفع لأعلى مستوى منذ الانفصال البريطاني

طباعة
صعدت المؤشرات الأوروبية إلى أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع الخميس بقيادة الأسهم المرتبطة بالسلع الأولية مع تحسن المعنويات بفعل توقعات بأن يخفض بنك إنجلترا المركزي معدلات الفائدة في وقت لاحق من العام لتحفيز النمو. وارتفع مؤشر ستوكس يوروب 600 بنسبة 1.1% في حين صعد مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 1% في التعاملات المبكرة وهو أعلى مستوى للمؤشرين منذ الثالث والعشرين من يونيو / حزيران الذي صوت فيه الناخبون البريطانيون في الاستفتاء على عضوية بلادهم في الاتحاد الأوروبي. وأظهرت النتائج التي جرى إعلانها في اليوم التالي أن المعسكر المؤيد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فاز في الاستفتاء مما تسبب في موجة بيع حادة للأسهم في اليومين التاليين قبل أن تتعافى السوق شيئا ما بعد ذلك بفعل توقعات بتحرك البنوك المركزية للمساعدة. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يخفض بنك إنجلترا المركزي معدلات الفائدة للمرة الأولى في أكثر من سبع سنوات في الوقت الذي يحاول فيه مساعدة الاقتصاد على امتصاص صدمة التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي. وارتفع المؤشر الأوروبي الخاص بقطاع التعدين 2.2% ليتصدر القطاعات الرابحة ويقتفي أثر ارتفاع أسعار المعادن كما ارتفع مؤشر قطاع الطاقة 1.6% في حين صعد مؤشر قطاع السيارات 1.9%. وفي بريطانيا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 إلى أعلى مستوى في 11 شهرا مدعوما بتوقعات خفض الفائدة من قبل بنك إنجلترا المركزي. وارتفع المؤشر البريطاني 1% إلى 6738.75 نقطة. ومن المتوقع أن يخفض بنك إنجلترا المركزي معدلات الفائدة إلى النصف لتصل إلى 0.25% وهو مستوى عير مسبوق من الانخفاض. وكان مؤشر داكس الألماني فتح مرتفعا 1.4% في حين ارتفع مؤشر كاك 40 الفرنسي 0.9%.