البورصة المصرية تواصل الارتفاع مع سقوط العملة المحلية لمستويات غير مسبوقة

طباعة
واصلت البورصة المصرية مكاسبها في ختام الجلسة، وسط عمليات شراء من قبل المؤسسات العربية والأجنبية والأفراد المصريين، وتداولات متوسطة مع استمرار الترقب لأية أنباء إيجابية متعلقة بالاقتصاد الكلي أو الشركات المتداولة خاصة في القطاعات الكبرى. وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة نحو 1.5 مليار جنيه ليصل إلى 403.8 مليارات جنيه بعد تداولات كلية بلغت 553.131 مليون جنيه. وأغلق المؤشر المصري الرئيسي مرتفعا 0.3% عند 7539.99 نقطة والمؤشر الثانوي 0.62% عند 361.78 نقطة، وشملت الارتفاعات مؤشر "إيجي اكس 100" الأوسع نطاقًا الذي أضاف نحو 0.56%. وارتفع أسهم أوراسكوم للاتصالات 1.85% ودومتي 0.13% وبورتو 3.85% والسويدي اليكتريك 0.1% بينما نزلت أسهم التجاري الدولي 0.2%. في حين تراجعت أسهم طلعت مصطفى 2.2% وبالم هيلز 1.99% والمصرية للاتصالات 3.2% وهيرميس 1.3% وإعمار مصر 2.4% وحديد عز 1.7%. يذكر أن البنك المركزي ثبت سعر الجنيه مقابل الدولار عند 8.78 جنيه دون تغيير عن العطاء السابق. المتحدث: رئيس قسم البحوث بشركة اصول لتداول الاوراق المالية - ايهاب سعيد