احتياطي الأصول الأجنبية في المركزي الإماراتي ترتفع 14%

طباعة
على الرغم من التحديات والصعوبات التي واجهتها دولة الامارات خلال الفترة الماضية...نتيجة تقلبات اسعار الذهب الاسود والذي يشكل جزءا هاما في ناتجها المحلي الاجمالي ...الا ان قطاعها المصرفي وهو احد اعمدة اقتصادها الاساسية قد استطاع من خلال السياسات التنظيمية الفعالة الصمود أمام التحديات. فخلال يونيو الماضي شهدت احتياطيات مصرف الإمارات المركزي من الأصول الأجنبية ارتفاعا على اساس سنوي قدره 14.4%، لتصل الى ما يقارب 314 مليار درهم، اما على على اساس شهري فقد نمت هذه الاصول بنسبة 6%. وقد استحوذت الودائع المصرفية في خارج حدود لإمارات على 116.8 مليار درهم من إجمالي الأصول الأجنبية المملوكة للمصرف بنهاية يونيو الماضي في حين كان نصيب الأوراق المالية المحفوظة ما يقارب 192 مليار درهم من الإجمالي، وبلغت قيمة الأصول الأجنبية الأخرى ما يقارب 5 مليارات درهم. نمو الأصول جاء ليعكس متانة النظام المالي بالامارات ويبز الدور الفعال الذي لعبه البنك المركزي في الحفاظ على الإستقرار المالي وتعزيز جودة الأصول للحفاظ على أهم أعمدة التحول الإقتصادي في الدولة. الودائع الاجنبية للبنك شهدت هي الأخرى نموا ملحوظا خلال الفترة الماضية لتصل الى ما يقارب 117 مليار درهم وبنسبة ارتفاعا بلغت 8% على أساس شهري لتعكس السبب الرئيسي لنمو الأصول الأجنبية التي إستفادة من توفر السيولة وحرص البنك على تنوع الإستثمارات.