الدولار يحلق عاليا قبل اجتماع الفدرالي الأميركي

طباعة
استقر الدولار الأميركي قرب أعلى مستوى مقابل اليورو والين قبل اجتماع كل من الفدرالي الاميركي وبنك اليابان المركزي وسط توقعات المستثمرين بشكل عام بنتائج إيجابية من الاجتماعين للدولار. وبين البنوك المركزية الكبرى حول العالم ينعم الفدرالي وحده بفرصة مناقشة أنباء اقتصادية جيدة بفضل مؤشرات على تحسن البيانات وتعافي أرقام الوظائف في يونيو / حزيران. وعلى النقيض فأن السؤال الذي يطرحه كثيرون لن يكون ما إذا كانت اليابان ستيسر السياسة النقدية بل نطاق التيسير بعد أن نفت مرارا على مدار شهر انها ستمول الإنفاق الاستهلاكي وللشركات بشكل مباشر. وهذا يعني أن الاجتماع سيقود لمزيد من الضعف للين إلا أن بعض الخبراء يخشون أن تبني البنك لأي إجراء لا يتمتع بالقوة الكافية قد يسبب قدرا من خيبة الأمل ويضغط على من يراهنون على هبوط العملة اليابانية. وارتفع الدولار قليلا إلى 106.25 ين ومقابل اليورو نزل أقل من ربع سنت عن أعلى مستوى في أربعة أسابيع الذي سجله في جلسة يوم الخميس عند 1.0955 دولار. ولقيت العملة الأميركية بعض الدعم من مسح معهد ايفو الالماني للثقة في قطاع الاعمال الذي جاءت نتائجه أعلى من التوقعات. وعززت بيانات أنشطة الأعمال الأميركية القوية من احتمالات رفع الفائدة خلال العام ودعمت العملة الامريكية. ونزل الدولار الكندي 0.2% إلى 1.3172 دولار مقابل الدولار الأميركي.