الذهب يقلص خسائره مع تحول الأسهم للهبوط وسط ترقب لاجتماع الفدرالي

طباعة
قلص الذهب خسائره مع تحول الدولار وأسواق الأسهم العالمية إلى الهبوط قبل اجتماعي البنكين المركزيين في الولايات المتحدة واليابان. وتعهدت الاقتصادات العالمية الكبرى في اجتماع مجموعة العشرين في مطلع الأسبوع الحالي باستخدام جميع أدوات السياسة المتاحة لدعم النمو. وساهمت التعهدات الصادرة عن الاجتماع -الذي هيمن عليه تصويت بريطانيا الشهر الماضي لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي- في تعزيز الأسهم والدولار في وقت سابق من الجلسة. ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلي 1319.63 دولار للأونصة، بينما هبط المعدن الأصفر في العقود الأميركية الآجلة تسليم أغسطس / آب 3.9 دولار أو 0.29% ليبلغ عند التسوية 1319.50 دولار للأونصة. وفي الأسبوع الماضي تراجع الذهب للأسبوع الثاني على التوالي وفقد 1.2% بعد أن سجل أعلى مستوى له فيما يزيد عن عامين في أوائل يوليو / تموز عقب استفتاء بريطانيا الذي عزز الطلب على المعدن الأصفر باعتباره ملاذا آمنا من المخاطر. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفضت الفضة 0.03% إلى 19.60 دولار للأونصة بعدما تراجعت بنحو 3% الأسبوع الماضي. وصعد البلاديوم 1.2% إلى أعلى مستوى له في تسعة أشهر عند 687.80 دولار للأونصة مواصلا مكاسبه بعد تسجيله خامس مكاسبه الأسبوعية في الأسبوع الماضي مرتفعا 5.2%. وزاد البلاتين 0.3% ليصل إلى 1080 دولارا للأونصة.